يمكنك أن تبدأ أسلوب حياة صحي الآن

لا ينتظر عدد قليل من الناس الوقت المناسب لتبني أسلوب حياة صحي. في الواقع ، يكون الوقت الأنسب هو في أقرب وقت ممكن وأطول فترة ممكنة. يجب اتباع أسلوب حياة صحي بشكل مستمر ودون توقف حتى تكون الحياة أفضل دائمًا.

أسلوب الحياة الصحي هو الطريقة التي نعيش بها حياتنا لتقليل خطر الإصابة بالمرض أو الوفاة في سن مبكرة. في الواقع ، لا يمكن الوقاية من جميع الأمراض ، ولكن معظم الأمراض المزمنة أو الأمراض التي تسبب الوفاة ، مثل أمراض القلب التاجية والسرطان ، يمكنك تجنبها من خلال اتباع أسلوب حياة صحي.

لا يقتصر العيش بأسلوب حياة صحي على الوقاية من الأمراض فحسب. أنت تعرف، ولكن أيضًا تحافظ على الصحة الجسدية والعقلية والاجتماعية. علاوة على ذلك ، بالإضافة إلى توفير الفوائد لأنفسنا ، يمكن أن يكون نمط الحياة الصحي الذي نطبقه معديًا للأشخاص من حولنا ، وخاصة أطفالنا.

لذلك ، من المهم أن تبدأ على الفور أسلوب حياة صحي من أجل تحسين نوعية الحياة بشكل عام والعيش لفترة أطول.

تطبيق أسلوب حياة صحي

من المؤكد أن تحديد الخيارات الصحيحة لنمط الحياة الصحي يحتاج إلى تعديل حسب العمر والجنس والقدرات البدنية والظروف الصحية. لا يمكنك أن تتوقع نفس التغييرات في نمط الحياة مثل الآخرين ، مثل اتباع عارض أزياء أو ممثل.

بغض النظر عن العمر أو الجنس أو القدرة البدنية ، إليك بعض الطرق لبدء أسلوب حياة صحي يمكنك على الفور اعتماده وجعله روتينًا جديدًا:

1. السيطرة على وزن الجسم المثالي

يمكن أن يساعدك اتباع نظام غذائي سليم وممارسة الرياضة بانتظام في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري والحفاظ على وزن مثالي.

إذا كنت تحاول زيادة الوزن أو إنقاصه لتكون مثاليًا ، فإن تناول نظام غذائي متوازن يمكن أن يساعدك في تحقيق ذلك. تناول بانتظام ما لا يقل عن 5 حصص من الفاكهة والخضروات كل يوم. يمكن أن تساعدك هذه الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية ولكن عالية العناصر الغذائية على تحقيق وزنك المثالي والحفاظ عليه.

بالإضافة إلى ذلك ، من المهم أيضًا أن تبدأ اليوم بوجبة إفطار صحية ، على سبيل المثال بالحليب قليل الدسم أو الحبوب الكاملة. إذا لم تتناول وجبة الإفطار ، فإن نسبة السكر في الدم لديك تميل إلى الزيادة ، وبالتالي ستزيد دهون الجسم أيضًا. لذا ، حاول ألا تتخطى وجبة الإفطار ، حسنًا؟

ليس ذلك فحسب ، بل تحتاج أيضًا إلى تقليل المشروبات السكرية ، مثل المشروبات الغازية والمشروبات المعبأة والأطعمة الغنية بالدهون مثل الوجبات السريعة والوجبات الخفيفة الحلوة التي يتم تعبئتها عادة. تأكد من أن المدخول الغذائي الذي تتناوله طبيعي وصحي.

2. ممارسة الرياضة بانتظام

هناك العديد من الفوائد التي تحصل عليها إذا كنت تتبع أسلوب حياة صحي من خلال ممارسة الرياضة بانتظام ، بما في ذلك زيادة قوة العضلات وتقوية القدرة على التحمل وتحسين صحة القلب.

بالإضافة إلى ذلك ، تساعد التمارين المنتظمة أيضًا على توصيل الأكسجين والمواد المغذية إلى أنسجة الجسم وتحسين الدورة الدموية ، بحيث يمكنك الحصول على المزيد من الطاقة للقيام بالأنشطة اليومية.

مارس التمارين الرياضية لمدة 150 دقيقة على الأقل كل أسبوع. يمكنك تقسيم هذا في حوالي 3-5 أيام. يمكن أن يكون التمرين أيضًا بسيطًا مثل المشي وصعود السلالم ونزولها.

أظهرت دراسة أن الأشخاص الذين يمشون 30 دقيقة كل يوم يمكن أن يقللوا من خطر الوفاة في سن مبكرة مقارنة بالأشخاص الذين نادرًا ما يمارسون الرياضة.

3. إدارة الإجهاد

إن صحتك العقلية لا تقل أهمية عن صحتك الجسدية ، وكلاهما يسيران جنبًا إلى جنب. يمكن للصحة العقلية السيئة أن تستنزف طاقتك وتركيزك ، بل وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

لإدارة التوتر بشكل جيد ، يمكنك ممارسة التمارين الرياضية بانتظام. ليست التمارين مفيدة للصحة البدنية فحسب ، بل يمكن أن تكون مفيدة أيضًا للصحة العقلية. تظهر الأبحاث أن النشاط البدني يحفز إنتاج الإندورفين. الإندورفين عبارة عن مواد كيميائية في المخ تجعلك تشعر بالسعادة والهدوء.

بصرف النظر عن التمرين ، يمكن أيضًا التحكم في التوتر عن طريق التنشئة الاجتماعية. يمكن للعلاقات بين الناس القضاء على مشاعر الوحدة التي يمكن أن تكون مرهقة للغاية.

اقضِ وقتًا مع العائلة أو الأصدقاء بشكل منتظم. إذا كنت لا تستطيع أن تكون معًا كل يوم أو انفصلت عن أحبائك ، فيمكنك الاستفادة من تقنية الهاتف ، مكالمات فيديو، أو وسائل التواصل الاجتماعي للبقاء على اتصال.

4. تحسين وقت النوم

يعد التحكم في نومك أيضًا خطوة مهمة جدًا لنمط حياة صحي ، لأن قلة النوم يمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية مختلفة. لا تشعر فقط بالتعب والركود ، بل قد تشعر أيضًا بالعصبية وتقلب المزاج.

علاوة على ذلك ، يمكن أن تؤدي نوعية النوم السيئة أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة بالأمراض المزمنة ، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب ، والتي يمكن أن تقلل من متوسط ​​العمر المتوقع للشخص.

لتحسين جودة النوم ، يجب عليك إنشاء جدول نوم يناسب احتياجات نومك وجدولك الصباحي. يحتاج البالغون عادة إلى حوالي 7-9 ساعات من النوم كل ليلة. ومع ذلك ، كل شخص لديه احتياجات مختلفة.

بالإضافة إلى ذلك ، قم بتحسين نوعية نومك عن طريق تقليل تناول الكافيين ، خاصة في وقت النوم ، وخلق بيئة نوم مريحة لك.

بينما قد يكون من الصعب التخلص من العادات القديمة ، عليك أن تدرك أن نمط الحياة الصحي يمكن أن يوفر لك حياة جيدة. مع الحياة الصحية ، يتم الحفاظ على خطر الإصابة بأنواع مختلفة من الأمراض التنكسية ، والصحة العقلية ، وزيادة الطاقة اليومية ، ويمكن أن يتحسن المظهر أيضًا.

فما تنتظرون؟ لا تؤجل الاستمرار في تغيير نمط حياتك القديم إلى نمط حياة أكثر صحة. تأكد أيضًا من تحديد موعد طبي سنوي مع طبيبك. بالإضافة إلى التحقق من صحتك ، يمكنك أيضًا استشارة الطبيب بشأن أسلوب حياة صحي مناسب لك.


$config[zx-auto] not found$config[zx-overlay] not found