7 طرق فعالة للتغلب على صعوبة النوم

تعتبر مشكلة النوم حالة شائعة. حسنًا ، هناك عدة طرق للتغلب على الأرق يمكن القيام به حتى يصبح النوم أكثر جودة وصحة. وبالتالي ، يمكنك أن تكون أكثر إنتاجية وحماسة في القيام بالأنشطة اليومية.

صعوبة النوم أو الأرق هي حالة يعاني فيها الشخص من صعوبة في النوم ، وغالبًا ما يستيقظ في وقت النوم ، أو يستيقظ مبكرًا ولا يمكنه العودة إلى النوم.

على الرغم من اعتبار الأرق تافهًا في كثير من الأحيان ، إلا أنه يمكن أن يتسبب في ضعف الشخص ، والتعب بسهولة ، وصعوبة التركيز. في الواقع ، على المدى الطويل ، يمكن أن تؤدي هذه الحالة إلى ظهور مشاكل صحية مختلفة ، تتراوح من فقدان الذاكرة والدافع الجنسي إلى الاضطرابات الجسدية والعقلية.

كيفية التغلب على صعوبة النوم

هناك عدة طرق لمحاولة تحسين الأرق وتحسين جودة النوم ، بما في ذلك:

1. اذهب إلى الفراش واستيقظ في نفس الوقت كل يوم

ليس قلة من الناس يعوضون ساعات النوم الضائعة في أيام الأسبوع من خلال الإفراط في النوم في عطلات نهاية الأسبوع. في الواقع ، يمكن لعادات كهذه أن تعطل الجدول الزمني الطبيعي لنوم الجسم. في الواقع ، ستؤدي هذه الطريقة إلى تفاقم حالة الأرق.

لذلك ، حاول دائمًا الذهاب إلى الفراش والاستيقاظ في نفس الوقت كل يوم ، بما في ذلك أيام العطل. يمكن أن يساعد ذلك جسمك على التعود على إيقاع نوم ثابت ، لذلك سيكون من الأسهل عليك النوم.

بالإضافة إلى تحديد موعد النوم ، تأكد أيضًا من حصولك على قسط كافٍ من النوم لحوالي 7-9 ساعات كل يوم حتى تتمكن من بدء الأنشطة بطاقة كافية في الصباح.

2. خلق جو نوم مريح

من أجل النوم بشكل أسرع ، اجعل جو غرفة النوم مريحًا قدر الإمكان. قم بإطفاء الأنوار أو حصر الإضاءة في ضوء ليلي فقط واضبط درجة حرارة الغرفة لإبقائها باردة.

قدر الإمكان ابق بعيدًا عن جميع الأجهزة الإلكترونية أو الأدوات قبل الذهاب إلى الفراش ، لأن الضوء المنبعث من الأجهزة الإلكترونية يمكن أن يعطل إنتاج الميلاتونين ، الهرمون الذي يساعدك على النوم.

بالإضافة إلى ذلك ، يمكنك أيضًا خلق جو نوم أكثر راحة باستخدام الزيوت الأساسية أو العلاج العطري من اللافندر لإرخاء جسمك وعقلك.

3. تحديد وقت القيلولة

قد يشعر بعض الناس أن النوم أثناء النهار يمكن أن ينعش أجسامهم عندما يتعبون من الأنشطة. ومع ذلك ، من ناحية أخرى ، فإن القيلولة يمكن أن تجعل نوم الشخص أكثر صعوبة في الليل.

لذلك ، إذا كنت متعبًا جدًا وترغب في أخذ قيلولة قصيرة لزيادة طاقتك ، فحاول النوم لمدة 10-20 دقيقة فقط قبل الساعة 3 مساءً.

4. تجنب تناول المشروبات الكحولية والكافيين

الطريقة التالية للتعامل مع الأرق هي تجنب المشروبات الكحولية والمشروبات التي تحتوي على الكافيين ، مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية أو مشروبات الطاقة ، خاصة في فترة ما بعد الظهر والمساء قبل النوم.

تجنب أيضًا تناول كميات كبيرة من الطعام قبل النوم. هذا مهم لأن تناول الطعام قبل النوم يمكن أن يعيد تنشيط الجهاز الهضمي ، لذلك ستبقى مستيقظًا.

خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حمض المعدة ، فإن تناول كميات كبيرة من الطعام سيزيد من سوء الشكاوى التي لها تأثير على الأرق.

5. تجنب التدخين قبل النوم

ليس فقط تجنب المشروبات الكحولية والكافيين ، ولكن يُنصح أيضًا بتجنب التدخين. يمكن أن يجعل النيكوتين الموجود في السجائر من الصعب عليك النوم والبقاء مستيقظًا طوال الليل.

6. تمرن بانتظام

من المعروف أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميًا تزيد من مدة وجودة النوم. ومع ذلك ، لا ينصح بممارسة الرياضة قبل النوم ، لأن هذا سيكون له تأثير منشط على الجسم ويجعل من الصعب عليك النوم.

7. تجنب الإجهاد

عندما يعاني الشخص من الإجهاد ، ينتج الجسم المزيد من هرمون الكورتيزول ، والذي يمكن أن يتداخل مع أنماط النوم الصحية. لتخفيف التوتر ، يمكنك تجربة عدة طرق ، مثل ممارسة اليوجا أو التأمل أو الاسترخاء بانتظام قبل النوم.

بالإضافة إلى ذلك ، يمكنك أيضًا تجربة عدة طرق أخرى للتعامل مع الأرق ، مثل الاستحمام بماء دافئ قبل النوم ، أو قراءة كتاب ، أو الاستماع إلى موسيقى تساعد على الاسترخاء.

ومع ذلك ، إذا لم تنجح الطرق المختلفة للتعامل مع الأرق كما هو موضح أعلاه في التغلب على مشكلة الأرق التي تعاني منها ، فيجب عليك استشارة الطبيب للعلاج ، خاصة إذا كانت المشكلة تتدخل بالفعل في أنشطتك وصحتك.